جامعة الملك فهد تحقق المركز الأول في المسابقة الوطنية الثالثة للبرمجة بالجامعة

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

بمشاركة 200 طالب وطالبة من كليات الحاسب في الجامعات السعودية

جامعة الملك فهد تحقق المركز الأول في المسابقة الوطنية الثالثة للبرمجة بالجامعة

ضمن فعاليات المؤتمر الوطني الثالث لكليات الحاسب والمعلومات في الجامعات السعودية والذي تنظمه جامعة الملك خالد هذه الأيام، حقق الفريق الطلابي بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن المركز الأول في المسابقة الوطنية الثالثة في البرمجة, والتي شهدت مشاركة أكثر من 200 طالب وطالبه من طلاب كليات الحاسب والمعلومات في الجامعات السعودية.

واشتملت المسابقة على مشاركة 55 فريقًا من الجامعات السعودية, يمثل كل جامعة فريقان مكونان من أربعة طلاب أو طالبات، يحاولان حل ثمان أو أكثر من مسائل البرمجة، وقد توجت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن بالمركز الأول (الفريق الأول - بنين)، فيما حصل على المركز الثاني من نفس الجامعة ( الفريق الثاني - بنين), وحصلت جامعة الملك فيصل ممثلة بالفريق الثاني (بنين) على المركز الثالث.

وتهدف هذه المسابقة إلى تعزيز الإبداع والعمل الجماعي والابتكار في بناء برامج جديده، وتمكين الطلاب من اختبار قدراتهم على الأداء تحت الضغط، وتنمية روح التنافس العلمي بين الطلبة، ورفع مستوى القدرات البرمجية في حل المشاكل وتقييم المستوى الدراسي في كليات الحاسب الآلي، ورفع مستوى الأداء البرمجي لتهيئة الطلبة للمنافسة على كل المستويات المحلية والعالمية، وتعزيز علاقة الطلبة بأعضاء هيئة التدريس، بالإضافة إلى تنمية مهارات التواصل الاجتماعي.

وتتبع المسابقة ضوابط مسابقة البرمجة الجماعية الدولية

(ACM International Collegiate Programming Contest - ICPCI) , ويعتبر النظام المستعمل لإدارة إجابات الفرق وتقييمها من أشهر الأنظمة المستخدمة في المسابقات المحلية والعالمية مثل مسابقة ICPC-ACM ويعرف بنظام PC2 .

كما تعتبر هذه المسابقة واحدة من المسابقات المهمة باعتبار أن البرمجة أصبحت ركيزة أساسية في تنمية الموارد البشرية في مجال تقنية المعلومات، لذا تسابقت الشركات العالمية الكبرى مثل شركة مايكروسوفت (MICROSOFT) وشركة آي بي إم(IBM) في إجراء مثل هذه المسابقات الدولية سنويًا بهدف استقطاب الطلاب المتميزين في البرمجة.